القائمة إغلاق

تشقير الشعر

 

تشقير الشعر بالليزر

تشقير الشعر بالليزر تعتبر من المواضيع التجميلية الهامة لشريحة كبيرة من السيدات التي تهتم بجمالها ومظهرها، حيث أنه من المعروف أن السيدات تقوم باتباع العديد من الطرق والوسائل لإظهار نفسها الأفضل جمالاً وثقة بالنفس، ومن طرق التجميل الحديثة التي تفكر بها السيدات وتقبل عليها هي تقنية تشقير الشعر والتي يتم فيها استخدام نوع معين من أجهزة الليزر المتطورة وهذا الجهاز يكون خاص بهذه التقنية ويختلف تماماً عن أجهزة الليزر المستخدمة في إزالة الشعر.

اقرأ أيضاً:إزالة الشعر

ما هي تقنية تشقير الشعر بالليزر

يتمثل الهدف من اللجوء إلى تقنية تشقير الشعر بالليزر هو التخلص من الشعرة المرغوب في إزالتها نفسها أي قتل الشعرة ذاتها وليس التخلص من الجذور، مثلما يكون الأمر في استخدام الليزر لإزالة الشعر، وتعتمد أشعة الليزر في هذه التقنية على صبغة الميلانين لتحويل لون الشعر من اللون القاتم الغامق إلى اللون الفاتح الأشقر، لكي يتم الوصول إلى نتيجة مثالية لا يكون فيها الشعر ظاهراً وبارزاً للعين، والشعر الوبري الناجم عن هذه العملية يبدأ بالسقوط عقب مرور 10 أيام من جلسة التشقير.

اقرأ أيضاً:فراكشنال

محاذير هامة تتعلق بتقنية تشقير الشعر

هذه التقنية المذهلة لا تسبب أي آلام للمرأة سوى وخزات بسيطة تختفي بسرعة، لذا لا يتم استخدام التخدير الموضعي خلال الجلسة، كما أن المرأة لا تحتاج إلى مدة زمنية للتعافي والعلاج، بل عقب الجلسة مباشرة يمكنها ممارسة حياتها ومهامها اليومية بصورة طبيعية دون وجود ضوابط أو قيود، لكن مع ذلك يجب الحذر من التعرض المباشر لأشعة الشمس، والابتعاد عن استخدام الكريمات ومستحضرات التجميل لمدة يوم كامل فور الانتهاء من جلسة التقشير.

آلية عمل تشقير الشعر بالليزر

تعتمد تقنية تقشير الشعر على أنه يتم السماح لأشعة الليزر لاختراق شعر الوجه الوبري ذو الملمس الناعم، والذي يتسم بعدم إمكانية التخلص منه وإزالته عبر الأنواع المختلفة من أشعة الليزر المستخدمة، إذ يتم توجيه الموجات التي يكون لها أطوال موجية محددة على الشعرة المستهدفة بعينها تبعاً لسمك وكثافة هذه الشعرة، حيث تستهدف الإشعاعات الموجهة للشعرة صبغة الميلانين التي تكون متواجدة في أنسجة الشعرة نفسها وليست الجذور، بما يؤدي في النهاية إلى تحول لون الشعر الأبيض إلى اللون الأشقر غير الظاهر، وهذه هي عملية تشقير الشعر.

قد يهمك أيضاً:العروض

مزايا تقشير الشعر

تمتلك التقنية المذهلة تقنية تقشير الشعر بواسطة الليزر العديد من المزايا والمواصفات الممتازة التي تدفع السيدات على تجربتها دون خوف أو تردد، ومن هذه المزايا على النحو التالي:

  • تساعد تقنية تشقير الشعر على تقليل كثافة الشعر الذي سيظهر بعد العملية، حيث أن الشعر الجديد ينبت بلون غير مرئي وغير واضح من الشعر السابق، ومع تكرار عدد الجلسات تظهر النتائج المطلوبة بشكل أفضل.
  • التقنية آمنة تماماً ولا تسبب أي أضرار أو تأثيرات جانبية.
  • استمرار النتائج المطلوبة من هذه التقنية لفترة زمنية طويلة مقارنة بطرق التقشير الأخرى، وقد تستمر النتائج والتأثيرات لمدة شهرين.
  • الحصول على النتائج المطلوبة بأسرع وقت ممكن عقب الجلسة الأولى، دون الحاجة للخضوع إلى جلسات ليزر أخرى إلا عقب مرور مدة زمنية طويلة.
  • لا تسبب هذه التقنية الشعور بالآلام أو الالتهابات، كما أنها لا تحتاج إلى تخدير موضعي.
  • لا تحتاج المرأة الخاضعة لجلسة الليزر إلى فترة زمنية للراحة والنقاهة، كما أن لا داعي لاستخدام الكريمات ومستحضرات التجميل أو المستحضرات الطبية عقب الانتهاء من جلسة الليزر.
  • تناسب تقنية التقشير كافة أنواع وألوان البشر بخلاف الليزر المستخدم في التخلص من الشعر الزائد، لأنه يكون مخصص لذوات البشرة الفاتحة حتى تستطيع الموجات الموجهة التركيز بدقة على الشعر الداكن.
  • استخدام الليزر للتقشير يكون بدون تدخل طبي أو عمليات جراحية.
  • تعتبر التقنية الحديثة منخفضة التكاليف مقارنة بغيرها من الوسائل الأخرى.

احجز موعد